ولاتة - القافلة الصحية الثالثة

نظمت جمعية التعاون والإغاثة –ولاته في الفترة ما بين  الخميس 03 فبراير و التاسع من فبراير 2011 القافلة الطبية الولاتية الثالثة على مستوى مستشفى النعمة المركزي و بالمركز الصحي بولاته، بالتعاون مع وزارة الصحة.

وقد قوبلت القافلة الطبية بحفاوة منقطعة النظير من قبل السكان و السلطات الجهوية  والبلدية على حد سواء.
وضمت كافة الاختصاصات الطبية الرئيسية بفضل تكاتف جهود طاقم طبي متميز يتكون من جميع الأطباء المنحدرين من المدينة التاريخية إضافة إلي العديد من زملائهم المتطوعين  الذين ينضمون إليهم بشكل عفوي .
وقد شارك في  تجهيز القافلة الصحية الأطباء المشاركون أنفسهم و العديد من القطاعات الصحية التابعة للوزارة، إضافة إلى  الخيرين والمنتخبين وذوي النوابا الحسنة من  المتعاطفين مع سكان المدينة التاريخية المعزولة
واستمر عمل القافلة أسبوعا كاملا  تمت معاينة وعلاج وإجراء بعض العمليات الجراحية وتوفير الأدوية المجانية لقرابة 2500  شخص من سكان ولاية الحوض الشرقي على غرار سابقاتها  الأولى والثانية و المنظمين  خلال السنوات الماضية و الذي شمل علاج ومعاينة عدد 5000 شخص من المواطنين.
كما قامت بمنح كمية  معتبرة من الاوية والتجهيزات للمركز الإستشفائي بالنعمة وكمية من الأدوية لمركز تنبدغة الصحي.
و من نافلة القول، التنويه بضرورة وجدوائية القوافل الصحية بالنسبة للرفع من مستوى الوضع للسكان فى الداخل بحيث تتعدد المبادرات المماثلة على مستوى الوطن  لتشمل كافة المناطق بمادرات مماثلة من القوى  الحية المنحدرة منها.
وفى الأخير يجدر الذكير بأن جمعية التعاون والإغاثة – ولاته تعمل علي تحسين الظروف المعيشية لسكان مدينة ولاته التاريخية من خلال الإنجازات الصغيرة ذات الارتباط المباشر بالميادين الحيوية كالصحة والأمن الغذائي وتثبيت الأسعار و المحافظة علي التعليم الأصلي و  البيئة الخ... وذلك بفضل تبرعات المحسنين ودعم الفاعلين الوطنيين في مجال التنمية.