تأملات فى أسرار الصيام

تأملات فى أسرار الصيام،مع العلامة الروحاني حجة الإسلام أبى حامد الغزالي.

قال فى الإحياء : "إن الصوم ربع الإيمان بمقتضى قوله صلى الله عليه وسلم : (( الصوم نصف الصبر ))  و قوله : (( الصبر نصف الإيمان )).  ثم هو متميز بخاصية النسبة إلى الله تعالى من بين سائر الأركان إذ قال الله تعالى فيما حكاه عنه نبيه صلى الله عليه وسلم : (( كل حسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف إلا الصيام ، فإنه لي وأنا أجزي به )).  وقد قال الله تعالى : ﴿ إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب ﴾ (الزمر : 10)) والصوم نصف الصبر فقد جاوز ثوابه قانون التقدير والحساب ...

وناهيك في معرفة فضله قوله صلى الله عليه وسلم : "والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند الله من ريح المسك يقول الله عز وجل إنما يذر شهوته وطعامه وشرابه لأجلي فالصوم لي وأنا أجزي به"

إقرأ المزيد...
الأنظام في الثقافة الموريتانية

الأنظام في الثقافة الموريتانية

بقلم: عز الدين ولد كراي ولد احمد يوره

اأقبلت الأوساط المثقفة الموريتانية بشكل منقطع النظير ومنذ القديم على استخدام الأراجيز في الميدان العلمي تأسيا في ذلك بأعلام الأندلس من أمثال محمد بن مالك و محمد بن العاصم.
و قد وجد أهل هذه الربوع في الأراجيز العلمية "الأنظام" ضالتهم المنشودة، وهم بدٌو رحلٌ رمت بهم الأقدار في مجال جغرافي ينأى عن المراكز الحضرية, بحيث تنعدم وسائل التقييد و التسجيل.
إقرأ المزيد...
الشيخ مُحَمَّد حبيب الله بن مايابَى وأثره في العلوم الإسلامية

الإمام العلامة المحدث الشيخ مُحَمَّد حبيب الله بن مايابَى وأثره في العلوم الإسلامية

بقلم د/ الطيب بن عمر، مدير رابطة العالم الإسلامي في موريتانيا

في الواقع أن الباحث في الحياة العلمية لعائلة آل مايابى التي تألق نجمها وأرتفع صيتها في المحافل الدولية العلمية والساحة الثقافية الإسلامية، يحار في تبحرهم في جميع العلوم والمعارف كما يحتار عن أيهم يكتب لاستحقاق كل واحد منهم أن تكتب عنه أسفار عديدة ذلك أنهم جميعا بزوا أقرانهم في الرئاسة العلمية في غرب الإسلام وشرقه وخاصة في مجال القرآن وعلومه والحديث وعلومه، ولكننا في هذه الحلقة سنتناول طرفا من حياة العلامة المحدث الإمام الجليل الشيخ محمد حبيب الله بن مايابى على أن نكمل الحديث عنه في حلقة أو حلقات أخرى كما ننوي أيضا أن نكتب كتابات أخرى عن إخوته الأعلام الأفذاذ ....

فالشيخ محمد حبيب الله يعتبر تاج العلماء في عصره ومجدد العلم في زمانه وأبرز علماء الحديث الذين عاصروه وهو مع ذلك كله حاز الرئاسة في علوم كثيرة فما من علم إلا قد طرق بابه وحاز فضله ولبابه، فكان علامة محدثا ماهرا في علم القراءات وتوجيهاتها وله اليد الطولى في علم النحو والصرف حافظا لجميع المتون والمعارف ومن ذلك انه كان يحفظ الصحيحين بأسانيدهما ومتونهما .

 

إقرأ المزيد...
ذكرى الهجرة الشريفة - المغزى والمعنى

الذكرى1436 للهجرة النبوية الشريفة -

يعتبر حدث الهجرة فيصلاً بين مرحلتين من مراحل الدعوة الإسلامية. ولقد كان لهذا الحدث آثار جليلة على الجماعة المسلمة، ليس فقط في عصر رسول الله صلى الله عليه وسلم ولكن آثاره العظيمة قد امتدت لتشمل حياة المسلمين في كل عصر ومصر.. كما أن آثاره شملت الإنسانية أيضاً، لأن الحضارة الإسلامية التي قامت على أساس الحق والعدل والحرية والمساواة هي حضارة إنسانية، قدمت، ولا زالت تقدم للبشرية أسمى القواعد الروحية والتشريعية الشاملة، التي تنظم حياة الفرد والأسرة والمجتمع، والتي تصلح لتنظيم حياة الإنسان كإنسان بغض النظر عن مكانه أو زمانه أو معتقداته.

 

إقرأ المزيد...
ترجمة لمرابط محمد الامين بن أحمد زيدان الجكنى رحمه الله

بقلم : مولاى بن عبد الدايم

هو العلامة الجليل محمد الامين بن أحمد زيدان المعروف بلمرابط بن أحمد زيدان بن محمد بيبه بن المختار بن سيد الامين بن المختار بن أحمد الجكنى الابراهيمي المحظري ولد عام 1229 هـ ببادية لعصابه من أسرة علمية ذات مجد وسؤدد ، تلقى تعليمه الاولي على والدته ثم التحق بخاله ليقضي بصحبته مرحلة دراسية أخرى.
ولما بلغ الحلم بدأ يبحث عن مشاهير العلماء لينهل من بحور علمهم الزاخرة ومن هؤلاء العماء الشريف أحمد بن محمد المعروف بمحمد راره التنواجيوي ومحمد العلوش الذى كان يقدمه على جميع طلابه حتى اذا أبدوا الغيرة والحسد قال مدافعا عن نفسه ومعتذرا لطلابه : والله ما استفاد منى شيئا الااستفدت منه مثله. ومن مشايخه أيضا الديه بن المختار وأحمد بابا بن محمد ومحمد الامين بن أحمد المختار.
إقرأ المزيد...
تأملات فى العيد

ليس العيد، بالنسبة للمسلم، مجرد مناسبة للزينة والبهجة، بل هو أيضا مناسبة للذكرى يتأمل المسلم معناها ويعتبر بمغزاها. ومن المعلوم أن كلا العيدين، عيد الفطر وعيد الأضحى، يأتيان بعد عبادتين هما ركنان من أركان الإسلام: فعيد الفطر يأتي بعد صوم شهر رمضان، وهو يمثل مجاهدة النفس للشهوات والأهواء، وعيد الأضحى يأتي بعد أداء فريضة الحج بما تمثله من جهاد النفس والبدن معًا.
ويذكرنا عيد الأضحى المبارك بذكريات عظيمة.. عسانا نأخذ منها العظة والعبرة، ونتعلم منها ما يجدر أن نتعلمه من دروس.

إقرأ المزيد...
<< البداية < السابق 1 2 3 4 5 6 التالي > النهاية >>

الصفحة 1 من 6